الاثنين، 22 يوليو 2019

الأمير بيازيد الذي أعدم من قبل أخيه السلطان مراد الرابع


الأمير بيازيد هو إبن السلطان أحمد من زوجته السلطانة خديجة ماه فيروز و ليس كما ورد في المسلسل على أنه إبن السلطانة جولبهار, ولد بإسطنبول عام 1612, وهو الإبن الحادي عشر للسلطان أحمد و الثالث للسلطانة خديجة ماه فيروز
كان الأمير بيازيد قوي البنية و كان يحب القتال و المحاربة, تلقى إهتماما كبيرا خصوصا من والدته و كان يحب أخاه الأمير قاسم كثيرا و متعلق به بشدة بالرغم من كونهم من أم مختلفة
كان الأمير صاحب بشرة بيضاء و عيون زرقاء و شعر بني, و قال عنه سفير بندقي يدعى فرانسيسكو, "دخلت القصر و رأيت طفلا يلعب, كان يعمره بين عشر و تسع سنوات و كان صاحب شعر بني و عيون زرقاء و بشرة بيضاء, تعجبت هل يمكن لطفل مثله أن يخدم في القصر؟, لكن فوجئت عندما عرفت أنه يكون أخ السلطان عثمان التاني", "لا يشبه الأتراك أبدا, ربما هو يشبه والدته السلطانة خديجة ماه فيروز فهي شركسية الأصل, و هذا ما عرف عن الجمال الشركسي".
عام 1635 أعدم بأمر من أخيه السلطان مراد الرابع, حزن الشعب و الوزراء لموته, حتى الشعراء الأجانب فقاموا بكتابة أشعر عنه و روايات أيضا, من أهمها رواية "bazajet", للشاعر الفرنسي جان بابتست التي تقص حياة الأمير بيازيد...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

من نحن

مرحبا, قمت بانشاء هذه المدونة لأقوم بنشر رواية زهرة الثالوث مترجمة الى العربية, اقوم بترجمة الرواية و تنزيلها هنا على شكل فصول, ترجمة احترافية و حرفية للرواية دون أي نقص أو زيادة, قمت ببدء الترجمة بعد أن طلب مني الكثيرون ذلك على قناتي في اليوتوب, و نظرا لصعوبة قراءة الرواية على اليوتيوب بالنسبة للبعض قمت بإنشاء هذه المدونة لأنشر الرواية فيها, و أيضا لنشر حقائق تاريخية تخص مسلسل حريم السلطان و السلطانة كوسيم,السطان محمد الفاتح, السلطان عبد الحميد الثاني..., و لكي أوضح الفرق بين دراما هذه المسلسلات و الحقائق التاريخية الأصلية, طبعا جميع المعلومات الموجودة هنا مأخودة من مصادر تركية, و أنا قمت بالترجمة فقط..., أتمنى أن تنال مدونتي اعجابكم.

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *